, المربع نت

المربع نت – تعرض السفير الأميركي لدى الامارات لانتقادات لاذعة من رؤسائه بسبب ارتكابه مخالفات مرورية كثيرة بين أبوظبي ودبي، وإساءة استخدام بطاقة الائتمان الحكومية.

أحمد قنديل من دبي: وجهت وزارة الخارجية الأميركية انتقادات لاذعة وحادة لسفيرها لدى الإمارات، مايكل كوربين، بسبب الغرامات التي تعرض لها نتيجة ارتكابه العديد من المخالفات المرورية في رحلاته المتكررة بين أبوظبي ودبي، بالإضافة إلى إساءة استخدام بطاقة الائتمان الحكومية والمساهمة بانخفاض الروح المعنوية بين موظفيه.

, المربع نت

إساءة أمانة

أشار تقرير صادر عن المفتش العام لوزارة الخارجية الأميركية إلى أن السفير كوربين لم يركز بما فيه الكفاية على موظفيه والعمل داخل السفارة، وأعطى معظم الموظفين تقييمًا دون الوسط لأدائه الوظيفي في السفارة، وطالب القنصلية الأميركية العامة في دبي بدفع بعض مصاريفه الشخصية عن طريق بطاقات الائتمان الخاصة بالقنصلية.

وأوضح التقرير أن كوربين استفاد من الموارد الحكومية لتغطية نفقات شخصية، من بينها نفقات سفر لا تتعلق بالعمل الدبلوماسي، ولم يقضِ وقتًا كافيًا لمتابعة العمل في السفارة، نتيجة تركيزه على أعماله الشخصية، تاركًا باقي أفراد البعثة يعملون من دون إشراف مباشر منه. وشدد التقرير على ضرورة أن تتوقف السفارة الأميركية عن التعامل مع المخالفات المرورية التي يرتكبها السفير.

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً