, المربع نت

المربع نت – أوبرا – في حلبة ممنوع فيها الأخطاء عند تسجيل أسرع زمن، تمكن فالتيري بوتاس من تحقيق قطب الإنطلاق الأول  للمرة الأولى لهذا الموسم في التجارب الرسمية السبت على حلبة ريد بول رينغ في سبيلبرغ.، الجولة التاسعة لجائزة نمسا الكبرى من بطولة الفورمولا 1.

, المربع نت

وسجل الفنلندي بوتاس سائق السهام الفضية بعدما قطع مسافة الحلبة الخالية من الأخطاء في زمن قدره 1:03.130 ثانية، وكانت لفته الأولى خلال القسم الثالث من التجارب التأهيلية كافية لتحقيق قطب الإنطلاق الأول تاركا خلفه زميله هاميلتون بفارق 0.019 ثانية في حين حل فيتيل  للفيراري ثالثاً.

وقال بوتاس البالغ من العمر 28 عاما “انا بحاجة فقط لانطلاقة جيدة في السباق، وان لا اقوم بشيء غير متوقع، خاصة عدم لعب دور البطل عند المنطف الاول ثم المضي قدما”.

وفاز الفنلندي العام الماضي في نفس الحلبة  بعدما إنطلق من المركز الاول ايضا، وهذة المرة الخامسة التي سينطلق بها الفنلندي من قطب الإنطلاقة خلال مسيرته الإحترافية.

وواجه سائق فيراري الالماني سيباستيان فيتيل تحقيقا من قبل الحكام لعرقلة كارلوس ساينزالإبن في القسم الثاني من التجارب التأهيلية بعد أن سجل ثالث أسرع سيارة لذلك ستحرم العقوبة للإنطلاق من المركز الذي حققه وسيتراجع 3 مراكزللخلف إذ اعتبر مراقبو السباق بأن ما قام به فيتيل كانت “إعاقة غير ضرورية” لسائق رينو الإسباني كارلوس ساينز الإبن.

وقال فيتيل بأنه لم يكن على دراية بأن السائق الذي خلفه كان على وشك الإنطلاق للفة صاروخية إذ أن فريقه (فيراري) لم يبلغ عن موقع السائق (ساينز) عبر الراديو.

وبذلك سينطلق من المركز السادس بدلا من الثالث في سباق يوم غد  وسيتقدم  زميله كيمي رايكونن مركزا واحدا  لينطلق من المركزالثالث خلف متصدر ترتيب البطولة هاميلتون.

وأعرب هاميلتون عن سعادته لزميله الذي حقق الإنطلاقة من المركز الأول قائلا: من جهته، قال هاميلتون “فالتيري يستحق ذلك الامر ليس سيئا بالنسبة لي، انا سعيد”.

ترتيب إنطلاقة السائقين ليوم غد (قبل عقوبة فيتيل):
, المربع نت

هيمن فريق مرسيدس على سباق النمسا منذ عودته إلى البطولة عام 2014 بعد غياب دام 11 عاماً، إذ أحرز المركز الأول في النسخ الأربع الأخيرة بفضل بطل العالم الالماني نيكو روزبرغ (2014 و2015)، وهاميلتون (2016) والفنلندي فالتيري بوتاس (2017).

ويسعى البريطاني بطل العالم لويس هاميلتون في التوسيع الفارق بينه وبين غريمه فيتيل اللذان يسعيان في بلوغ مرتبة الأرجنتيني خوان مانويل فانغيو، الحاصل على بطولة العالم خمس مرات.

هاميلتون هو المتصدر الترتيب العام بشكل مؤقت للسائقين برصيد 145 نقطة، متقدماً بفارق 14 نقطة على منافسه فيتيل الذي خسر الصدارة بعدما حلّ خامساً على حلبة بول ريكار دو كاستيليه الفرنسية.

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً