, المربع نت

المربع نت – صرح السيد سمير شرفان مدير شركة أنفيتي بمنطقة الخليج والشرق الأوسط في معرض حديثة عن الخطة المستقبلية لتوسع الشركة إقليميا عن مجموعة تفاصيل حول هذه الخطة، وأجاب عن بعضاً من الأسئلة الصحفية التي وجهت إليه واليكم بعضاً م تفاصيل اللقاء الصحفي

عندما سئل السيد سمير عن تأثير الطراز الجديد للشركة إنفينيتي JX35 على العلامة التجارية والأسلوب الذي كان يميزها كونها تقدم السيارات الرياضية الفارهة، وهل سيكون هذا هو الاتجاه العام للعلامة التجارية أجاب بقوله

, المربع نت

انهم في انفينيتي يؤمنون بأن التغيير فقط هو القادر على التحسين المستمر لمنتجات العلامة التجارية، وأكد أن الاستراتيجية الجديدة المتبعة بإعادة تسمية سيارات الشركة ستكون مساعدة جيدة في الخطة.

وكمثال على هذا اشار شرفان إلى إعادة تسمية السيارة JX باسم QX60 بدءاً من نماذج عام 2014، وهي السيارة الكروس اوفر الفاخرة بسبعة مقاعد التي ستتاح للمرة الاولي في الشرق الأوسط.

وعندما سئل المدير التنفيذي عن احتمالية وجود أي مشكلة قد تحدث نتيجة تطوير السيارات المشترك بين نيسان وإنفينيتي أجاب بقوله

الشراكة بين إنفينيتي ونيسان مفيدة جداً لكلا العلامتين التجاريتين، ورغم هذا تظل كلا الشركتين تعمل في مجال وحيز مختلف عن الآخر، ولها عملاء من اهتمامات مختلفة عن الاخرين، واكد ان إنفينيتي ترحب بالشراكة مع الشركات المصنعة الأخرى مثلما سيحدث عما قريب مع شركة دايملر والشراكة في انتاج المحركات.

وفي سياق اجابته عن الأسئلة الموجهة اليه سئل عما هي الحصة الأساسية لشركة إنفينيتي بالسوق المحلي وما هي اهم السيارات مبيعاً في المطقة فقال

الشركة تتواجد بالفعل في عشر دول وما يقرب من خمس وعشرين صالة عرض، ونحن متأكدون ان نسبتها ستزيد الفترة القادمة بنسبة 1% ونتوقع حدوث نمو بنسبة تتعدي العسرين في المائة في بداية السنة المالية القادمة، ومن أبرز المنافسين في السوق الان السيارة إنفينيتي G وإنفينيتي FX.

, المربع نت , المربع نت

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً