منفذ الخفجي يحقق أعلى معدل عبور للمركبات منذ إنشائه 5

وذلك مع بداية إجازة الربيع في الكويت، حيث تجاوز عدد المركبات المغادرة من المنفذ 60119 مركبة حتى يوم الأربعاء الماضي.
وأوضح مدير عام جمرك محافظة الخفجي سلطان عبد الرحمن الفهيد لـ”الوطن” أن الجمرك استعد مبكراً لتيسير حركة العبور من وإلى المملكة، خلال فترات المناسبات والإجازات والأعياد، والتي تزداد فيها الحركة بشكل ملحوظ للروابط الاجتماعية والأسرية بين الشعبين في البلدين، مبينا أن المنفذ يعتبر الثاني من حيث حجم العابرين من خلاله في المنطقة الشرقية بعد جسر الملك فهد.
وقال، “بما أن إجازة الربيع بدولة الكويت من المناسبات المحددة سلفاً فقد قام الجمرك بوضع خطة تنظيمية مسبقة، بدأت بتنظيم العمل وتوزيع الموظفين والتنسيق مع الجهة العاملة بالمنفذ لضمان انسيابية حركة القادمين”.
وأضاف أن الكبائن الموجودة حالياً وعددها 6 للقدوم و8 للمغادرة كافية لاستيعاب جميع القادمين والمغادرين في الوقت الراهن، مشيرا إلى وجود بعض التوسعات التي تم تنفيذها، وتبقى عدد من المشروعات التوسعية التي تستهدف ساحات الانتظار، وساحات الشؤون الجمركية، وجهازين للكشف بالإشعة للشاحنات المحملة والفارغة، بالإضافة إلى جهاز ثالث خاص بالمركبات الصغيرة.
وأضاف أن إدارة الجمارك لن تتوانى في خدمة المسافرين وتسهيل إجراءاتهم وسرعة إنجازها، بالتطوير الشامل وزيادة الكادر.

منفذ الخفجي يحقق أعلى معدل عبور للمركبات منذ إنشائه 6

أطلب تمويل أو تجربة السيارة الأن

اشترك بالقائمة البريدية

احصل على أخبار وأسعار السيارات أول بأول


سيارات للبيع من أصحابها

مقالات ذات علاقة