, المربع نت

المربع نت – واحدة من التعليقات التي تدور على لسان الخبراء والمتابعين في مجال السيارات هذه الأيام هي قصة ان السيارة “تويوتا” صانعة السيارات اليابانية بسيارتها افالون 2013 في الوقت الحالي زائدة عن الحاجة، باعتبار أن السيارة أوريون هي بديل جيد في الوقت الحالي لهذه الفئة، وفي هذا الصدد ولتفسير موقفها، أرسلت تويوتا كبير مهندسيها مباشرةً من أمريكا لإمارة دبي لإيضاح بعض الأمور عن السيارة في مؤتمر صحفي

, المربع نت

, المربع نت

الاسم هو “راندال ستيفنس”، وعمل من قبل في شركة مازدا قبل أن ينتقل إلى تويوتا في عام 1992 كمهندس تصميم في مجال هياكل السيارات، على مر السنين، كان لدي راندال ستيفنس يد في صناعة نماذج وطرازات عدة من كل من تويوتا كامري وأفالون بشكل من الاشكال، وفي الآونة الأخيرة كان الرجل على رأس المهندسين الذين قدموا أحدث النماذج من السيارة أفالون، والتي لها أرضية هامة في السوق الأمريكي.

النموذج الجديد من السيارة قد تشعر أنه أقل وسامة من النموذج القديم الذي أعتدنا علية، ولكن حسب التصريحات من كبير المهندسين، فأن التصميم الجديد للسيارة يهدف للخروج من السيارة أفالون من حيز السيارات المحافظة لتتناسب بصورة أكبر مع الشباب.

وعندما سأل عن إذا كانت هناك أي تغيرات ميكانيكية في السيارة قال ان النموذج الحالي جاء أخف وزنا وأكثر مرونة والمناولة أصبحت الآن أكثر أحكاماً، وناقل الحركة الأوتوماتيكي قد اعيد تصميمة ليكون أقل في استخدام السيارة للوقود.

وآشار إلى كون وجود المفاتيح القابلة للمس في القنصل الوسطي هو واحداً من اهم الإضافات الشبابية للسيارة.

وجدير بالذكر أن شركة تويوتا لديها الآن حصة سوقية تقدر بـ 39.6٪ في سوق الخليج،

 

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً