محمد الحربي من بريدة
3 شبان سعوديين يجنون 60 ألفا يوميا من «الدبابات» 5

 كما تم إعداد سيارة متنقلة للصيانة في المواقع المختلفة.

3 شبان سعوديين يجنون 60 ألفا يوميا من «الدبابات» 6

واستغل الشبان الثلاثة المواقع التي ترتادها العائلات السعودية في مواقع لتأجير (الدبابات) بالساعة حيث يبلغ سعر الساعة الواحدة 40 ريالا وبمتوسط عمل يبلغ خمس ساعات في اليوم، ما يعني جني 60 ألف ريال كدخل يومي.

وقال سلطان الدغيم، مدير الشركة المصغرة، إن انطلاقتهم هذا العام من موسم الشتاء، معتبرا تجارتهم موسمية تنشط خلال الأشهر الأربعة المقبلة، متوقعا عوائد مالية مجزية تجعلهم يطورون العمل ويتوسعون فيه.

وأضاف نسعى إلى تسجيل الشركة بشكل رسمي بعد موسم الشتاء، علما أنه لا يوجد تراخيص لمثل هذه الأنشطة، كما أن العديد من المستثمرين في هذا المجال هم من العمالة الأجنبية وهناك غياب من الشباب السعوديين عن مثل هذه الاستثمارات خصوصا المتعلقة بالاستثمارات السياحية المؤقتة، أو الموسمية والتي تدر أرباحا ربما تكفي لموسم كامل. كما أن العمل يكون بكامل قوته أيام الإجازات وكذلك نهاية الأسبوع بينما يقل النشاط في أيام الأسبوع.

وأشار إلى أن تجارتهم بدأت، بثلاثة (دبابات) يتم تأجيرها بطريقة بدائية، إذ يتم نقلها إلى المواقع الخاصة بالمتنزهين بأنفسهم، وتأجيرها بالساعة أيضا، حتى ينتهي اليوم بغياب الشمس.

وينشط تأجير (الدبابات) في المواقع الصحراوية المتعددة في القصيم، حيث تحرص العائلات السعودية على اقتناء (الدبابات) في الصحراء وتعتبره من أساسيات النزهة البرية، إذ لا يقتصر استخدام (الدبابات) البرية على الأطفال فقط، فالكبار يفضلون قيادة تلك (الدبابات) وسط الكثبان الرملية.

أطلب تمويل أو تجربة السيارة الأن

اشترك بالقائمة البريدية

احصل على أخبار وأسعار السيارات أول بأول


سيارات للبيع من أصحابها

مقالات ذات علاقة