, المربع نت

المربع نت – خبر نشر على موقع الإعلانات الألماني الشهير Mobile.de، تحت عنوان قطع غيار، ظهرت سيارة باجاني زوندا رودستر كانت قد شاركت في حادث تصادم مروع في العام الماضي توفي على أثره السائق، وعلى أثر هذا التصادم فأن السيارة تباع الآن على أنها قطع غيار او لهواة جمع السيارات النادرة، مقابل 117,067 يورو “اي مايقارب 610,000 الف ريال سعودي”, سيارة باجاني زوندا رودستر هذه بالذات لديها تاريخاً حافلاً، فهي خرجت من المنع في سنغافورة وهي تحمل رقم شاصية 76041

وكان هيكل السيارة في هذا الوقت أصفر وكانت دواخل السيارة تتكون من الجلد الأسود والأصفر, وبعد سنوات قرر مالك السيارة أن يقوم بطلاء السيارة بظل ناعم من اللون الوردي, وتم شراء السيارة من قبل متجر صفقات في المملكة المتحدة، وعرضت بعدها السيارة للبيع بالمزاد في مهرجان جودوود للسرعة قبل بضع سنوات

وكانت السيارة من نصيب جو ماكاري الذي قام بطلاء السيارة باللون الأحمر اللامع ثم قام بطلائها مرة أخرى باللون الأسود, وكانت تقريباً هي المرة الأخيرة للسيارة التي قامت بها بتغيير طلائها, وبيعت السيارة بعدها إلى المطور العقاري الثري وليام بارونس، وبعد عدة أيام وخلال قيادة السيارة على طريق واتفورد السريع بالمملكة المتحدة فقد بارونس السيطرة على السيارة وحصلت الحادثة وتوفي نتيجة لعدم ارتداءه لحزام الأمان.

أما الأضرار التي لحقت بالسيارة، فالمروجين لها يدعون أن معظم الضرر في الألواح فقط. ومع ذلك فهناك ضرر بالغ في الجبهة اليسرى بالجسم ونظام التعليق الأمامي قبالة الجانب. النظام الميكانيكي ونظام النقل في حالة جيدة, وكذلك هناك كسر قابل للإصلاح في أنبوب العادم, وبالتأكيد فأن أعادة تجديد سيارة باجاني سيحتاج إلى ثروة ضخمة.

, المربع نت

, المربع نت

, المربع نت

, المربع نت

, المربع نت

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.