"لادا بورشه 2103" صناعة روسية بلمسات ألمانية ظهرت في سبعينات القرن الماضي بنسخة واحدة فقط 1

المربع نت – منتصف السبعينات من القرن العشرين، في تلك الحقبة الزمنية ظهرت واحدة من تجارب التعاون بين مُصنعي السيارات، بعد أن التقى إرنست فورمان رئيس شركة بورش، بوزير صناعة السيارات السوفيتي فيكتور بولياكوف، في عام 1975.

كان الإتفاق الذي وقع بين هذا الثنائي، يقتضي صفقة مدتها ثلاثة سنوات، ونصف المليون مارك ألماني، والتي تمنح الشركة الألمانية مهمة مساعدة الروس في تصميم سياراتهم، وكانت النتيجة ظهور طراز “لادا بورشه 2103″ بنسخة واحدة فقط؛ ولكن لم ينجح الأمر وظل هذا التصميم في طي النسيان!.

لادا بورشه 2103 صناعة روسية بلمسات ألمانية

لادا بورشه 2103

بعد إبرام هذا الإتفاق، لإنتاج سيارة روسية الصنع بلمسات ألمانية من رائدة صناعة السيارات بورشه، ولكن النتيجة كانت فاشلة بعدما ظهر نتاج تلك الشراكة، وهي سيارة لادا بورشه 2103، وهي نسخة محسّنة من 2103، احتفظت بالعناصر الأساسية للنموذج، ولكن كانت اللمسات التي أضافتها بورشه، منها مصدات بلاستيكية بلون الهيكل، وشبكة المبرد، كما ألغت جميع التفاصيل الخارجية المصنوعة من الكروم، باستثناء أغطية العجلات ومقابض الأبواب.

إقرأ أيضًا: بورشه “أسطورة ألمانية” ساهمت في تصميم سيارات لعلامات أخرى.. تعرف عليها

التحسينات التي أدخلها الألمان على لادا بورشه 2103

"لادا بورشه 2103" صناعة روسية بلمسات ألمانية ظهرت في سبعينات القرن الماضي بنسخة واحدة فقط 2

وتضمنت التحسينات الأخرى التي أدخلها الألمان، والتي ظهرت بشكل كبير في المقصورة الداخلية التي أعيد تصميمها بالكامل، والتي تضمنت لوحة قيادة جديدة مع مجموعة أدوات مختلفة، وعجلة قيادة جديدة مستوحاة من سيارة بورش 928، وأدوات تحكم جديدة في التدفئة، فضلًا عن مقاعد جلدية. ولم يُنتج من السيارة إلا نسخة واحدة فقط لم ترى النور حينذاك.

شاهد أيضًا: بورش كايين 8 سلندر طرب خفيف 🔥

"لادا بورشه 2103" صناعة روسية بلمسات ألمانية ظهرت في سبعينات القرن الماضي بنسخة واحدة فقط 3 "لادا بورشه 2103" صناعة روسية بلمسات ألمانية ظهرت في سبعينات القرن الماضي بنسخة واحدة فقط 4 "لادا بورشه 2103" صناعة روسية بلمسات ألمانية ظهرت في سبعينات القرن الماضي بنسخة واحدة فقط 5

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.