, المربع نت

المربع نت – في معظم بلدان العالم توجد أزمة في العمالة وخصوصا في صناعة السيارات بشكل عام والصناعات المغذية لصناعة السيارات لأنها تحتاج لخبرة معينة وشروط واختبارات يجب على العامل اجتيازها بنجاح لكي يستحق هذه المهنة في قطاع السيارات، وحالياً توجد هذه الأزمة بشكل كبير في روسيا، حيث تبحث شركة صناعة الشاحنات الروسية كاماز عن 4 آلاف عامل.

, المربع نت

ولكن بسبب الأزمة الموجودة حاليا في روسيا وهي عدم توافر العمال، لجأت الشركة الروسية إلي حل غير تقليدي خارج الصندوق، وقررت أن تلجأ إلي السجناء وتعيينهم كعمال في الشركة بالاتفاق مع مصلحة السجون في روسيا.

وبحسب رويترز فإن الرئيس التنفيذي لشركة صناعة الشاحنات الروسية، صرح للصحفيين بأن الشركة تدرس جلب سجناء للعمل في مصانع الشركة لسد أزمة العمال في المصنع لتعويض نقص القوى العاملة الحالية.

, المربع نت

وفي محاولة من الشركة المملوكة للحكومة الروسية بنسبة 47% وشركة دايملر بنز بنسبة 15%، قررت توظيف عمال مهاجرين من أوزبكستان ولكنها لاتزال تريد توظيف 4 آلاف عامل أخرون، والهدف الآن هو توظيف العمال من السجون الفيدرالية الروسية.

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.