, المربع نت

المربع نت – يعتبر الزيت من أهم العوامل التي تحافظ على محرك السيارة وتساعده على العمل بكفاءة عالية، حيث أن له العديد من الوظائف الهامة داخل المحرك، ومنها تزليج أجزاءه المعدنية للحفاظ عليها من الكسر، وخفض درجة حرارة المحرك، وتنقيته من الشوائب والاتساخات.

, المربع نت

لذلك يجب تغيير زيت المحرك في مواعيده المقررة، وفحصه بصورة منتظمة، لكن كثير من قائدي السيارات يتساءلون إذا كان تحول لون زيت المحرك إلى الأسود يدل على تلفه وضرورة تغييره أم لا؟

أجاب خبراء السيارات أن الزيت من المفترض أن يظل محتفظًا باللون العسلي الشفاف حتى 2000 كيلو متر ثم يتحول تدريجيا مع السير إلى اللون البني الفاتح ثم البني الغامق ثم مع الوقت يصبح الزيت أسود، حيث أنه مع كثرة الاستخدام يصبح ممتلئًا بالشوائب والاتساخات التي تم جمعها من المحرك ويصبح أكثر قتامة.

لكن هناك عدة عوامل أخرى قد تتسبب في تحول لون الزيت إلى اللون الأسود، ومنها السفر لمسافات طويلة دون إراحة المحرك، مما يسبب احتراقه وتحوله للسواد، أو إذا كانت نوعية الزيت رديئة، أو إذا كان المحرك متهالك.

, المربع نت

وفي جميع الأحوال فإنه يجب تغيير الزيت على الفور عند تغير لونه للأسود، حيث أنه يفقد حينها فعاليته وقدرته على أداء وظيفته مما قد يجلب الضرر للمحرك. 

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.