المربع نت – أشار تقرير جديد من “Automotive News كندا” إلى أن تطور تقنيات السلامة قد تسرع من الموت الوشيك لنواقل الحركة اليدوية قبل أن تقوم السيارات الكهربائية بالمهمة، خاصة تقنية كبح الطوارئ الأوتوماتيكي ضمن أنظمة أخرى ضرورية في السيارات الحديثة.

النواقل اليدوية ببساطة لا تتفق بشكل سلس مع بعض أنظمة السلامة الحديثة الضرورية، والتي أصبحت إجبارية في العديد من الدول حول العالم.

هل ستعجل أنظمة السلامة الحديثة من نهاية الناقل اليدوي؟ 7

النواقل اليدوية بالفعل أصبحت الاستثناء النادر السيارات الحديثة حالياً وتمثل نسبة صغيرة من المبيعات، مع تخلي العديد من الشركات عنها بشكل كلي في الأعوام الأخيرة.

وعلى سبيل المثال، نقلت المجلة عن الذراع الكندي لمازدا أن مبيعات النواقل اليدوية انخفضت من 19.2% في 2016 إلى 6.4% فقط في 2020 من مجمل المبيعات، ما قد يدفع الشركة لإيقافهم بشكل كامل لاحقاً، كما سجلت سوبارو كندا انخفاضاً مماثلاً في مبيعات النواقل اليدوية لأقل من 10% في العامين الأخيرين، وهي قصة بالطبع تتكرر حول العالم.

من الصعب تخيل مستقبل براق للنواقل اليدوية أمام الثالوث القاتل لها: أنظمة السلامة الحديثة والسيارات الكهربائية وتقنيات القيادة الذاتية التي بدأت بالانتشار بشكل حقيقي في الصناعة مؤخراً.

هل ستعجل أنظمة السلامة الحديثة من نهاية الناقل اليدوي؟ 8

هل ستعجل أنظمة السلامة الحديثة من نهاية الناقل اليدوي؟ 9

TorqueFlite eight-speed automatic transmission

هل ستعجل أنظمة السلامة الحديثة من نهاية الناقل اليدوي؟ 10

 

اشترك بالقائمة البريدية

احصل على أخبار وأسعار السيارات أول بأول


Icon سيارات للبيع من أصحابها

مقالات ذات علاقة