مرسيدس تتعاون مع استوديو فيلم افاتار لتصميم فيجن AVTR الاختبارية

A A A
7 يناير، 2020 منذ 8 أشهر, 2 أسابيع

المربع نت – كشفت مرسيدس عن سيارة فيجن AVTR الاختبارية في معرض الكترونيات المستهلك بالتعاون مع استوديو فيلم افاتار الشهير، والتي تهدف لتخيل شكل السيارات في المستقبل، مع التركيز على “العلاقة بين الإنسان والآلة والطبيعة” المشابهة للعلاقة التي رأيناها على كوكب باندورا في فيلم افاتار -والأجزاء القادمة في السلسلة-.

نظرة واحدة للسيارة توضح أنها مختلفة عن أي سيارة أخرى في الساحة حاليا، مع عدم وجود أي ضوابط تقليدية كبداية، ليكتفي “السائق” بوضع يده على الكونسول الأوسط لأخذ القياسات الحيوية مثل النبض وغير ذلك، بينما باقي المقصورة مفتوحة بسطوح وأشكال منحوتة بشكل خاص للتأكيد على التواصل مع العالم الخارجي مع إضاءة داخلية مميزة.

كما أن المقاعد ترتدي “جلود نباتية” مصنوعة من المواد المعاد تدويرها من القماش والبلاستيك المستعمل، بينما في الخارج نلاحظ أن خارجية السيارة تأتي بـ 33 أجنحة صغيرة تقوم بالفتح والغلق بشكل يحاكي تنفس وحركة الكائنات على كوكب باندورا، كما تحسن من الأداء الايروديناميكي.

وتعتمد السيارة الغريبة على حزمة بطاريات 110 كيلوواط\س تستخدم خلايا عضوية مبنية على مادة الجرافين، ما يعني ابتعادها عن المواد النادرة والسامة والباهظة المستخدمة عادة في البطاريات الكهربائية، كما يعني أن البطارية يمكن إعادة تدويرها بالكامل، مع إمكانية شحنها في 15 دقيقة فقط بمدى 700 كيلومتر، مع موتورات كهربائية في كل ركن بقوة إجمالية 470 حصان.

 

BNR

ماهي السيارة المناسبة في نظرك من ناحية الاسعار والاقتصاد والمواصفات لهذا العام؟


عرض نتائج التصويت

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

single.php
للأعلى
252