وقالت الكابتن طيار “ياسمين الميمني”، أنها ستواصل مشوارها كمساعد طيار لحين الوصول لهدفها النهائي بأن تصبح “طيار”، حيث بدأت تخطو خطواتها الأكثر أهمية نحو تحقيق هدفها الذي ظلت تعمل من أجل تحقيقه منذ تخرجها، وبعد 6 سنوات من حصولها على رخصة الطيران من هيئة الطيران المدني.

وأثنى الكابتن “أحمد الجهني” المدير العام لعمليات نسما للطيران على “الميمني”، بأنها تعد من أفضل المتدربين الـ11 الذين تم قبولهم بالشركة، حيث تمتاز بالنشاط والدقة في الالتزام بالمواعيد، وبيّن أن المتدربين تلقوا دورات داخل المملكة على طائرة من نوع (ART)، ومن ثم أرسلوا للتدريب بالخارج في كل من إسبانيا وإندونيسيا.