, المربع نت

المربع نت – أعلنت تويوتا ولكزس مؤخراً عن اختراق وكالاتهما في اليابان بشكل أدى للوصول إلى بيانات 3.1 مليون عميل، وهو ما أكدت الصانعة اليابانية في وقت لاحق بأنه لا يتضمن معلومات بطاقات الإئتمان كي يتنفس عملائها الصعداء.

تشير التفاصيل لوجود دخول غير مصرح به على شبكة وكالات تويوتا ولكزس في منطقة طوكيو اليابانية يوم 21 مارس، حيث كان المخترق قادراً على الوصول إلى 3.1 مليون عنصر من بيانات المستخدمين التي كانت متوفرة على أحد السيرفرات المتصلة بالشبكة.

, المربع نت

لم تؤكد تويوتا حتى الآن إن كان المخترقين قد قاموا بسرقة أو تسريب البيانات، حيث يتوقع أن يكون المخترق كان قادراً على الدخول لها فقط مع تصفحها ولكن دون حيازة نسخة منها.

يأتي ذلك بعد أن عانت تويوتا استراليا مؤخراً أيضاً من اختراق على يد وحدة التجسس المعلوماتي الفيتنامية المعروفة باسم APT32، ما يحتمل أن يكون الخطوة الأولى التي ساعدت لاحقاً على اختراق شبكة الشركة المركزية في اليابان التي كان يعتقد أنها أعلى أماناً.

هذا ومن المهم أن نذكر ضرورة انتباه ملاك سيارات تويوتا ولكزس الحاليين لهذا الاختراق، حيث من الممكن أن يقوم المخترقين باستغلال بيانات مبيعات المستهلكين من رقم هاتف او بريد إلكتروني لأجل إرسال رسائل خادعة للعملاء، لذا من الواجب التصرف بحرص إضافي عند تلقي أي بريد إلكتروني أو رسائل نصية قصيرة من تويوتا أو لكزس خلال الأسابيع والشهور المقبلة، وهو ما يتضمن عدم الضغط على أي رابط داخل رسائل البريد الإلكتروني قبل التأكد من مصدر الرسالة، بجانب عدم الإفصاح عن أي معلومات شخصية عبر المكالمات أو الرسائل النصية.

, المربع نت

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً