, المربع نت

المربع نت – تعمل فورد بجد على تحقيق خططها المتعلقة باستخدام المحركات الكهربائية، حيث تنوي الصانعة الأمريكية إطلاق نسخ هجينة تقليدية، ذات قابس أو حتى كهربائية بالكامل من كافة موديلاتها.

بجانب كل ذلك، تعمل فورد أيضاً على إطلاق عدة طرازات جديدة كلياً بمولدات طاقة كهربائية، حيث ستكون الكروس أوفر المستوحاة من موديل موستانج المخطط إطلاقها بالعام المقبل واحدة منهم.

, المربع نت

رغم أن سيارات الشركة الكهربائية والهجينة السابقة أمثال فيوجن انرجي وC-Max الهجينة ذات القابس كانت تركز على كفاءة استهلاك الوقود، ستأتي الكروس أوفر الكهربائية القادمة بتركيز كبير على الأداء والكفاءة في الوقت ذاته، وهو ما أكده رئيس الشركة التنفيذي، بيل فورد، في تصريح أخير له قائلاً أن الطراز الكهربائي الجديد المستوحى من موستانج ستكون ذات سرعة جنونية.

تعد عبارة “سرعة جنونية” مقتبسة عن هنري فورد الثاني أثناء حديثه لفريقه من السائقين وأنه يجب عليهم القيادة بأسرع ما لديهم كي يتفوقوا على فيراري خلال الستينات من القرن الماضي، وهنا ارتبطت العبارة للإشارة إلى طموح الشركة في صنع سيارات عالية الأداء والكفاءة.

أكمل بيل فورد كلامه لاحقاً قائلاً أنه الشركة بدأت التفكير في المحركات الكهربائية منذ فترة طويلة لتجد أنها لا بد أن تضحي إما بمتعة القيادة أو بكفاءة الاستهلاك للوقود، ولكننا وصلنا أخيراً للنقطة التي نستطيع فيها صنع سيارات كهربائية ترضي كافة الأطراف.

هذا ويأتي ذلك بعد أن وصلت فورد لمرحلة متقدمة من تطوير الكروس أوفر الكهربائية المستوحاة من موستانج، رغم عدم إعلان أي تفاصيل عنها، بخلاف امتلاكها لمدى يبلغ 484 كم على شحنة واحدة وقدرتها على الوصول لسرعات عالية، حيث سيتم إنتاجها في المكسيك.

فورد موستنج كروس أوفر الكهربائية الشكل المتوقع:

, المربع نت

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً