11 يناير، 2019 8:00 م منذ 5 أيام, 7 ساعات

تطوير تقنية تجعل السيارات “صامتة” على الطريق

A A A

المربع نت – تتميز السيارات الكهربائية التي ندخل حقبتها في المستقبل القريب بهدوء محركها، وبالتالي يصبح السائق والركاب معرضين بدرجة أكبر لضوضاء الطريق، وهو ما تهدف تقنية QuietComfort من شركة بوز إلى التصدي له.

كيف تعمل التقنية؟

تشمل أنظمة إلغاء الضوضاء الحالية العزل الكثيف أو الإطارات المتخصصة، وبالتالي يزيد وزن السيارة ويقل كفاءة استهلاك الوقود، ولذا تركز تقنية Bose على جانب آخر.

ستجمع تقنية Bose بين مقاييس السرعة وبرمجيات معالجة الإشارة والميكروفونات والنظام الصوتي المدمج بالسيارة “للتحكم الإلكتروني في الأصوات غير الملائمة”.

تمكّن مقاييس التسارع المدمجة بجسم السيارة خوارزمية Bose من قياس الاهتزازات التي تحدث ضجيجًا بشكل مستمر. تُستخدم هذه المعلومات بعد ذلك لحساب إشارة إلغاء صوتي، يتم بثها من خلال مكبرات الصوت في السيارة لتقليل الضوضاء المستهدفة.

وتقوم الميكروفونات دخل القمرة بمراقبة مستويات الضوضاء المتبقية، مما يسمح للنظام بتكييف إشارة التحكم من أجل تحسين الأداء على أسطح الطرق المختلفة، بينما تُضبط تلقائيًا مع مرور الوقت تماشيا مع عمر السيارة.

الجدير بالذكر أن Bose لديها اسم كبير في تطوير تقنيات الإلغاء الضوضائي بسماعات الرأس، لكن تطوير نظام خاص بالسيارات سيكون تحدي أكثر تعقيدا.

وكذلك تجدر الإشارة أن بوز توفر تقنية EHC لصانعات السيارات منذ 2010، وهي تقنية تحد من ضجيج المحركات؛ ما يجعلنا نتفائل حول مشروع الشركة لتطوير نظام إلغاء ضوضاء داخل السيارة.

تقول بوز أنها ستعقد شراكات مع صانعات السيارات لتطوير نظام QuietComfort التي تأمل وصوله في العديد من الموديلات بحلول نهاية 2021.

ماهي السيارة المناسبة في نظرك من ناحية الاسعار والاقتصاد والمواصفات لهذا العام؟


عرض نتائج التصويت

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

للأعلى