13 فبراير، 2018 8:29 م منذ 6 أشهر

الطلب على إكسبديشن ونافيجيتور مرتفع لدرجة أن فورد لا تستطيع تلبيته

A A A

المربع نت – طلبات العملاء على كل من فورد إكسبديشن ولينكولن نافيجيتور 2018 في تزايد مستمر، مما دعى صانعة السيارات الأمريكية إلى زيادة استثمارها بمقدار 25 مليون دولار في مصنعها بولاية كنتاكي، ما سيرفع قدرته الإنتاجية بنسبة 25%.

هذا الاستثمار يتمثل في تطويرات جديدة في المصنع، والتي تشمل زيادة عدد الروبوتات بقدر 400 روبوت جديد، وتحسين في قاعدة تحليل البيانات، بالإضافة إلى طابعة ثلاثية الأبعاد جديدة تعمل على تسهيل وإسراع عملية تصنيع أدوات الصناعة وأجزاء السيارة بسعر أقلّ.

تبعًا لتقرير Autonews، فإنه في الشهر الماضي زادت مبيعات اكسبديشن بنسبة 59% ومبيعات نافيجاتور بنسبة 132%، حيث أن اكسبديشن يتم بيعها خلال 11 يوم من عرضها، وحوالي 84% من نافيجاتور المباعة هما نسختي Reserve و Black Label بأسعار 82,400 دولار (310,000 ريال سعودي) و 96,650 دولار (363,000 ريال سعودي) على الترتيب.

“كان بإمكاننا بيع الكثير منها في يناير إذا امتلكناها آنذاك”، هذا هو ما قاله نائب رئيس فورد مارك لانيف لـ US Marketing، كما أنّ كيفن كولينز، رئيس توكيل فورد ولينكولن Bill Collins Ford-Lincoln في لوي فيل بكنتاكي، قد ذكر أن هذان الموديلان لا يستغرقان أكثر من 5 أو 6 أيام قبل أن يباعوا.

ماهي السيارة المناسبة في نظرك من ناحية الاسعار والاقتصاد والمواصفات لهذا العام؟


عرض نتائج التصويت

جاري التحميل ... جاري التحميل ...

للأعلى