, المربع نت

المربع نت – توفي كينيتشي ياماماتو في ليلة العشرين من ديسمبر، 2017، وهو الرئيس السابق لمازدا وصاحب الفضل في تطوير المحرك الدوار الشهير، بعمر الخامسة والتسعين عاما.

كان المهندس العبقري ضمن المجموعة الأسطورية التي اشتهرت باسم 47 رونين، حيث أقنع كينيتشي شركة مازدا بتطوير وإتقان محرك Wankel الدوار من بداية ستينيات القرن الماضي وحتى يومنا هذا.

, المربع نت

ياماماتو دخل البحرية اليابانية عقب تخرجه من جامعة طوكيو بشهادة في الهندسة الميكانيكية، قبل عمله في شركة كاواناشي للطائرات، وعودته لمدينة هيروشيما التي دمرت بالقنبلة النووية في نهايات الحرب العالمية الثانية، ليعمل في مصنع تويو كوجيو لصناديق التروس.

تويو كوجيو بدأت كمجرد مصنع صغير لنواقل الحركة، قبل توسعها في صناعة الأدوات الميكانيكية والأسلحة والسيارات التجارية.. أجل، تويو كوجيو هي نفسها مازدا، والتي غيرت اسمها في عام 1984 للاسم الحالي.

في بداية الستينيات، أقامت مازدا شراكة مع شركة NSU الألمانية، وكجزء من الصفقة، سمحت الشركة الألمانية لشريكتها اليابانية بتطوير محرك Wankel الشهير، وقد وُضع ياماماتو على رأس هذا المشروع، وفي عام 1963، أكمل فريق ياماماتو صنع أول نماذج اختبارية لكوزمو سبورت قبل بدء إنتاجها رسميا في 1967.. ويستمر المحرك الدوار في النبض حاليا داخل سيارات RX-7 وRX-8 وRX-9 لوقتنا هذا.

عندما أصبح ياماماتو رئيس مازدا، قرر الاستثمار بشكل واسع في مشاريع سيارات السباق، ما ساعد سيارة مازدا 787B على الفوز بسباق Le Mans في عام 1991.

ياماماتو هو من أعطى مازدا روحها وتميزها الحالي، وهو من مهد للأجيال القادمة من مولدات طاقة SkyActiv-X و SkyActiv-R الثورية.

, المربع نت , المربع نت , المربع نت , المربع نت , المربع نت , المربع نت

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً