قررت إحدى شركات الدعاية الأمريكية، التي تتولى عملية الترويج لسيارة ميتسوبيشي، في ولاية أوهايو الأمريكية، عدم بث إعلان قامت الشركة بتصويره مؤخراً، حيث يتضمن الإعلان مشاهد قد تكون مسيئة لمشاعر المسلمين.

وقال عدنان ميرزا مدير مكتب مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية في مدينة “كولومبس” بولاية أوهايو، إن الشركة بادرت بنفسها بمنع إذاعة الإعلان، الذي وصف بأنه “يستغل فكرة الجهاد في الإسلام بشكل ساخر.”

إعلان سيارات مسيء للإسلام 3

ويبين الإعلان شركة السيارات وهي تخطط لشن “عملية جهادية” على سوق السيارات، على أن يرتدي ممثلوها البرقع، حسب رويترز.

وأضاف أن الاعلان ورد فيه كلام للبابا، كما ينطوي على مشاهد يتم فيها تزويد أطفال بسيوف من المطاط، وغيرها من التعليقات التي قال إنها “تستحق الشجب.”

ووزع فرع أوهايو التابع لمجلس “كير” خطاباً من شركة توزيع السيارات، تعتذر فيه وتقول إن الاعلان الذي لم يتم بثه قط، كان “محاولة غير موفقة للمزاح.”

وقال ميرزا إنه يقدر لشركة التوزيع “موقفها البناء” بخصوص الإعلان المقترح، مؤكداً قبول المجلس للاعتذار، وآملاً في أن يكون ذلك نهاية للموضوع.

وجاء في بيان شركة”دنيس ميتسوبيشي” في كولومبس، أن عدداً كبيراً من المشاهدين اتصلوا بها، وأن كثيراً منهم فهموا الدعابة التي حاولت الشركة بثها، غير أن عدداً كبيراً للغاية منهم لم يرق له المزاح على هذا النحو.

وكانت صحيفة “واشنطن تايمز” الأمريكية، قد ذكرت الإثنين، أن إعلان الشركة “يعلن الجهاد على سوق السيارات الأمريكي، ويقدم فتاوى ليوم الجمعة، مع سيوف مجانية للأطفال.”

وجاء في الإعلان: إن “مندوبات مبيعات يرتدين أزياء إسلامية (الجلباب والبرقع)، سوف يقمن ببيع سيارات مريحة مكونة من 12 مقعداً للجهاديين.”

ولم يكتف الإعلان بذلك، وإنما يزيد أن “أسعار الشركة أقل من أسعار هؤلاء الأشرار أو الأعداء”، ويفصد بالأعداء الشركات المنافسة.

وعن محتوى الإعلان قال رئيس وكالة “دنيس متسوبيشي”، كيث دنيس، في وقت سابق: “لقد كان مجرد إعلان يسخر من المتطرفين الإسلاميين.”

يأتي ذلك بعد قليل من إعلان دار أوبرا برلين، في ألمانيا، إلغاء عرض أوبرا “أدومينيو” لموزارت، نتيجة مخاوف متصاعدة من أن تثير الأوبرا ردود فعل إسلامية غاضبة، نظراً لاحتواء العرض على مشاهد تظهر رأس النبي محمد مقطوعاً.

وجاء ذلك بعد موجات الغضب الإسلامية العارمة التي اجتاحت العالم في مطلع العام الحالي، مع نشر الرسوم المسيئة للرسول في صحف دانمركية، وبعد تصريحات لبابا الفاتيكان بينديكيت السادس عشر مؤخراً اعتبرت مسيئة للإسلام، بعدما استخدم البابا كلمات لإمبراطور بيزنطي قديم قال فيها إن “النبي محمد لم يأت إلا بكل ما هو شر وغير إنساني، كدعوته لنشر الدين الذي يدعو إليه بحد السيف.”

[NOTE] المصدر موقع CNN[/NOTE]

http://arabic.cnn.com/2006/entertainment/9/29/mitsubishi.promotions/index.html

أطلب تمويل أو تجربة السيارة الأن

اشترك بالقائمة البريدية

احصل على أخبار وأسعار السيارات أول بأول


سيارات للبيع من أصحابها

مقالات ذات علاقة