[IMG]http://www.i1i2.com/uploads/7cd55d9725.jpg[/IMG]

في حادث مأساوي راح ضحيته شاب مواطن في العشرينات من عمره دهس سائق حافلة “باكستاني” عمداً الشاب في عرض الطريق أثناء محاولة الأخير النزول من مركبته لإيقاف سائق الحافلة لمعاتبته على محاولة الانحراف نحوه أكثر من مرة أثناء السير.. وفوجئ المواطن وابن عمه الذي كان يركب بجواره بسائق الحافلة ينحرف بقوة نحوهما ويصطدم بالمركبة وبالشاب المواطن ويجره معه تحت عجلات الحافلة لأكثر من 10 أمتار أمامية ثم يفر هارباً من موقع الحادث.

, المربع نت

وقع الحادث منذ ثلاثة أيام في منطقة العوير حيث تلقت إدارة العمليات بشرطة دبي بلاغاً عن وقوع حادث دهس وبالانتقال شوهدت سيارة خاصة متوقفة في عرض الشارع وقد تعرضت لحادث اصطدام جانبي ولحقت بها أضرار وعلى بعد 10 أمتار تقريباً تم العثور على جثة لشخص يرتدي دشداشة بيضاء ومستلق على ظهره وكانت الجثة ملطخة بالدماء وتبين أنها عائدة إلى “خ.ي.ع” البالغ من العمر 24 عاماً “إماراتي”.

وبالاستفسار عن المبلغ ابن عم المغدور ويدعى “ع.أ.ع” “إماراتي” 17 عاماً أفاد بأنه أثناء سيرهما على الشارع في مركبة ابن عمه كانت تسير خلفهما حافلة تحمل أرقام “نقل عام” أبوظبي وفجأة أخذ سائق الحافلة يسير بمحاذاتهما ويتعمد الانحراف نحوهما فحاول المغدور استيقاف الحافلة بعد أن أوقف سيارته في الأمام وأثناء ترجله منها فوجئنا بسائق الحافلة يتعمد الاصطدام بالمركبة ويصدم المغدور ويسحبه لمسافة 10 أمتار حتى سقط أرضاً ومرت الحافلة على جسده ثم تركه السائق وهرب.

وعلى الفور شكلت الإدارة العامة للتحريات والبحث الجنائي فرق بحث للبحث عن السائق والحافلة التي كانت يقودها وتبين أن الحافلة عائدة لإحدى شركات النقليات العامة في إمارة أبوظبي وباستدعاء مديرها أقر بأنه تم تأجير الحافلة لإحدى شركات القوالب الخرسانية الجائزة مع السائق “مشتاق خان عزت” والذي ليست لديه كفالة على الشركة المؤجرة ولا حتى الشركة المستأجرة.

وأشار العميد خميس مطر المزينة مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية إلى أنه بمواصلة البحث والتحري تم التوصل إلى الشركة المستأجرة ومقرها أبوظبي ويوجد لها فرع في دبي حيث تبين أنهم لا يعرفون سوى الاسم الأول للسائق ولا يعرفون له مقر إقامة.

وأكد المزينة أنه تم على الفور اتخاذ الإجراءات القانونية ضد مديري الشركتين لتجاوزهما القانون الاتحادي الخاص بتنظيم إجراءات الجنسية والإقامة وتشغيل أحد العاملين ليس على كفالة إحداهما.

وباستمرار البحث والتحري نجح فريق البحث الجنائي في تحديد مكان السائق في منطقة نايف في دبي حيث كان مختبئاً لدى أحد أصدقائه وألقي القبض عليه واعترف بارتكابه للحادث وأرشد إلى مكان الحافلة التي أوقفها بالمنطقة الصناعية الجديدة في امارة عجمان وتم ضبط الحافلة التي تبدو آثار الحادثة على الجانب الأيمن منها وآثار دماء.

وقال المزينة إن عمليات البحث والتحري والقبض استغرقت نحو ثلاثة أيام نظراً لعدم وجود أية معلومات عن السائق أو حتى كفالته، مشيراً إلى أنه تم إحالة أوراق القضية للنيابة العامة لاستكمال التحقيقات وإحالة سيارة المجني عليه والحافلة إلى المختبر الجنائي لإجراء الفحص عليهما من قبل خبراء المختبر.

وحذر المزينة أصحاب الأعمال من استمرارية البعض منهم في تشغيل من هم ليسوا على كفالتهم لأنهم بذلك يعرضون أنفسهم للمساءلة القانونية.

منقول من جريدة البيان الاماراتية

سيارات للبيع من أصحابها

T

T
T
T

مقالات ذات علاقة

0 تعليقات

اترك تعليقاً