من الحيل الخبيثة المستعملة في سرقة السيارات هذه الحيلة!

المربع نت – من حين إلى آخر يبتكر لصوص السيارات حيل جديدة تساعدهم في تنفيذ مخططاتهم للاستيلاء على ممتلكات الغير، لكنهم قليلًا ما يلجأون إلى طرق تستند إلى العلم والمعرفة، من جانبنا نقوم بكشف تلك الخطط الإجرامية لقائدي السيارات ليحذرو أثناء القيادة.

ولجأ لصوص السيارات مؤخرًا في استخدام حيلة جديدة لسرقة السيارات بالطرق السريعة، بعدما يجبرون سائقها على التوقف عبر وسيلة غير تقليدية.

ومن أبرز طرق السرقة التي تم رصدها مرارًا، إرباك سائق السيارة بواسطة شيئ غير متوقع مثل قذف جسم صلب على جسم السيارة، ما يجبر السائق على التوقف.

ومع تطوير لصوص السيارات لعملياتهم الإجرامية، كانت حيلة “البيض” تتبع في الطرق السريعة لكن مؤخرًا ظهرت حيلة أخرى وهي إلقاء قطع سيراميك البوجيهات على زجاج السيارة، ما يتسبب في تهشمه في الحال.

تعتمد حيلة تحطيم زجاج السيارات بقطع سيراميك البوجيهات، على نظرية الألماني فريدريك موس الذي وضع مقياس لصلابة المواد ويعتبر مقياس موس مقياسًا ترتيبيًا، أي أنه يعطي المواد الصلبة ترتيبًا في قدرة كل منها على تحمل الصدمات والضغوط.

وحيث أن مقياس صلابة أكسيد الألمونيوم وهو المادة التي يصنع منها سيراميك البوجيهات يحتل مرتبة أعلى في نظرية فريدريك موس من صلابة الزجاج، فإن ارتطام قطعة صغيرة من هذه المادة بالزجاج كفيلة بتهشيمه في الحال.

تجدر الإشارة إلى أن السنوات الأخيرة شهدت الكثير من عمليات السرقة عن طريق إلقاء الحجارة أو الـ”بيض” على السيارات، خاصة بالطرق السريعة، وننصح قائدي السيارات في تلك الحالات بعدم التوقف وإكمال المسير لحين الوصول إلى مكان مأهول وأكثر أمانًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *