مسؤول بجنرال موتورز: إيلون ماسك “مليء بالهراء” حول القيادة الذاتية

المربع نت – إيلون ماسك لديه طموح كبير، لكن يبدو أنه أكبر من أن يطبق على أرض الواقع، للوقت الحالي على الأقل.

أثناء تدشين تيسلا موديل 3، كشف إيلون ماسك بأن السيارة الكهربائية عتادها مجهّز للمستوى الخامس للقيادة الذاتية والتي يكون بإمكانها قيادة نفسها ذاتيا في أي مكان بدون الحاجة لأي تدخل بشري، وأنه خلال بضعة سنوات سيتم إجراء تحديثات برمجية بتكلفة إضافية لموديل 3 وتلقائيا ستكون ذاتية القيادة بالكامل، لكنه مخطيء في ذلك..

حيث خرج علينا سكوت ميلر رئيس القيادة الذاتية بجنرال موتورز ليصرّح بأن إيلون ماسك “مليء بالهراء”، وأن موديل 3 ليس لديها العتاد الكافي من المستشعرات والكاميرات لأجل الوصول لهكذا تقدم عبر تحديث برمجي وحسب، ناهيك عن أن سعر هكذا مكونات يفوق سعر السيارة التي تبدأ من 35,000$ (131,250 ريال).

صحيح أن موديل 3 سيكون بإمكانها قيادة نفسها ذاتيا، إلا أنها لن تكون آمنة فالعتاد لن يكون قادرًا على الاستجابة للمتغيرات حوله، فمثلاً مستشعر واحد للسرعة لن يستطيع رصد سيارة تمرّ بجانبه بشكل لحظي، وبالأساس لا يوجد معالج متاح في العالم يمكنه معالجة كل هكذه البيانات بعد ولا إجراء العمليات الحسابية بشكل دقيق.

حقيقة، فتصريحات ميلر واقعية، فجنرال موتورز معروفة بأنها من بين أكثر صانعات السيارات تقدما في القيادة الذاتية بالعالم ويمكننا تبين ذلك بنظام سوبر كروز بكاديلاك والذي يمكنكم رؤية تجربته أعلاه.

إقرأ أيضًا: تيسلا موديل 3 الجديدة تكشف نفسها رسميًا

بالأخير، السيارات ذاتية القيادة من المستوى الخامس ستصلنا، ولكن ليس الآن ولا بعد 5 سنوات، ولا بعد 10 سنوات حتى، فسواءً التكاليف اللازمة لتصنيع هكذا سيارة أو وجود معالج قادر على القيام بهكذا مهام فهذه أشياء غير موجودة، ما يعني أن سيارة متوسطة التكلفة في 2017 مستحيل عمليا أن تكون مجهزة لكل ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *