مرسيدس وبي إم دبليو ينويان وقف إنتاج بعض موديلات البابين ومكشوفة السقف لعدم رواجهم

المربع نت – تكاثرت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة عدد “الفئات” التي تندرج تحتها موديلات السيارات المختلفة، وقد توسع الأمر لدرجة أن اثنين من أهم صانعات السيارات وأكثرهم تنوعا اعترفوا بخروج الأمر عن السيطرة وبطرحهم موديلات أكثر من اللازم في الأسواق.

حسبما نقلته Car&Driver، بي إم دبليو ومرسيدس بنز اعترفوا بأن عدد الموديلات وتصميمات الأجساد المختلفة التي طرحوها في الأسواق يمثل فائضا كبيرا لا داعي له، خاصة في فئات الكوبيه والكونفيرتيبل مكشوفة السقف، وفي مقابلة صحفية مع الجريدة، قال إيان روبيرتسون، رئيس قسم التسويق والمبيعات في بي إم دبليو، : “عدد الفئات وتصميمات الجسد التي نعرضها مرتفع للغاية، رغم وجود عدة سيارات لم نطرحها حتى الآن، مثل الـ X2 والـ X7 وموديلات أخرى، ولكن بشكل إجمالي، قررنا خفض عدد الموديلات في المستقبل”.
دييتير زيتشه، المدير التنفيذي لمرسيدس بنز، عبر عن نفس الفكرة أثناء تحدثه في معرض سيارات جنيف، قائلا: “السيارات المتخصصة، مثل الكوبيه والكونفيرتيبل، كانت دائما مندرجة تحت فئات خاصة في الأسواق.. وقد أدى التوسع في الصين والأسواق النامية الأخرى إلى رواج كبير لسيارات السيدان، ولكن في المقابل لم تحظ موديلات الكوبيه والكونفيرتيبل برواج مماثل، ما يعني كونهم عبئا على الشركات المصنعة لهم”.
بي إم دبليو تؤمن أن الطلب على السيارات الرياضية مكشوفة السقف لم يتعافي بشكل حقيقي بعد أزمة 2008، ولم ينمو بشكل حقيقي على الإطلاق في آسيا، ما دفع الصانعة الألمانية إلى التعاون مع تويوتا لصنع خليفة Z4 رودستر.. كما أضاف روبيرتسون أن موديلات البابين أيضا تواجه خطر الاندثار بسبب ارتفاع الطلب على موديلات الكوبيه بأربعة أبواب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *