الرئيس التنفيذي لنيسان ورينو يحصل على راتب ثالث بصفته رئيسًا لمجلس إدارة ميتسوبيشي

المربع نت – يبدو أن كارلوس غصن قد حصل على وظيفة ثالثة براتب ثالث, بالرغم من كونه من أعلى الرؤساء التنفيذيين أجرًا في صناعة السيارات.

كارلوس غصن الرئيس التنفيذي لنيسان ورينو هو واحد من أصحاب أعلى الأجور في عالم صناعة السيارات, وهو الآن يستعد للحصول على راتب ثالث بعد أن تم تعيينه رئيسًا لمجلس إدارة ميتسوبيشي وهذا حسب تقرير Automotive News Europe.

وفي اكتوبر الماضي استحوذت نيسان على 34% من ميتسوبيشي التي سجّلت خسائرًا فادحة نتيجة تزوير كفاءة استهلاك الوقود في سياراتهم.

وخلال 2015 تلقى غصن راتبًا بمجموع يقترب من الـ 17 مليون دولار أمريكي (63 مليون و750 ألف ريال سعودي) من نيسان ورينو, وكان مساهموا رينو قد صوتوا ضد حصوله على راتب بقدر 7.6 مليون دولار (28.5 مليون ريال) إلّا أنّ مجلس إدارة صانعة السيارات الفرنسية تجاهل هذا الأمر وصرفوا له الراتب مما أغضب الحكومة الفرنسية التي تمتلك 18% من أسهم رينو وجعلهم ينظروا في طرق لكبح جماح راتب غصن.

ولم يتم الإفصاح عن تفاصيل راتب غصن الجديد والذي سيحصل عليه من ميتسوبيشي, ولكن المساهمين صوتوا بالإجماع على توليه رئاسة مجلس الإدارة كما أنّهم صوتوا على تحديد مبلغ بقدر 3 مليار ين ياباني (96 مليون ريال سعودي) للأحد عشر فردًا من رؤساء الشركة, منهم 2 مليار ين (64 مليون ريال) كراتب و1 مليار ين (32 مليون ريال) كأسهم وهذه الأرقام هي ثلاثة أضعاف المبلغ الذي تم صرفه لهم خلال 2015.

carlos-ghosn-frankfurt-9-10-13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *