انضم لأكثر من 10M+ متابع

المربع نت – ستتوقف مبيعات بورش ماكان التي تعتمد على محركات الاحتراق الداخلي في دول الإتحاد الأوروبي بعام 2024، ولكن ليس بسبب الانبعاثات الخاصة بمحركات الاحتراق، ولكن بسبب لوائح الأمن السيبراني الجديدة التي ستدخل حيث التنفيذ في 1 يوليو 2024.

تم تدشين الجيل الأول والحالي من بورش ماكان للمرة الأولى في عام 2014 وبالرغم من حصوله على نسخ محسنة، إلا إنه لن تتوافق مع لوائح الأمن السيبراني الجديدة، والتي تسببت في حظر بيع سيارة الدفع الرباعي الأكثر مبيعاً للعلامة الألمانية في الأسواق الأوروبية.

بورش ماكان

أكد المتحدث باسم بورش إلى أن مبيعات ماكان التي تعتمد على محركات الاحتراق الداخلي ستتوقف في ربيع عام 2024، حيث أوضح المتحدث أن التحديثات المطلوبة للامتثال للقواعد الجديدة تم اعتبارها معقدة ومكلفة للغاية عند النظر في التكلفة الإجمالية لتحسين بورش ماكان التي تعتمد على محركات الاحتراق الداخلي.

صرح المتحدث “إن تنفيذ هذه اللوائح الجديدة لن يتطلب فقط تعديلات تقنية، كما هو الحالي في وحدات التحكم الخاصة بالمحركات، ولكن يغير أساس السيارة بشكل أساسي في مرحلة التطوير” لذلك لن تتمكن بورش من تطوير الجيل الأول من ماكان حتى يتوافق مع اللوائح الجديد للأمن السيبراني الأوروبية.

بورش ماكان

بورش ماكان

سيارات أخرى تعرض لحظر بورش ماكان

تهدف هذه اللائحة الجديدة المقدمة من الاتحاد الأوروبي أن تحمي البنية الإلكترونية للسيارات الجديدة من الاختراقات الإلكترونية المتعددة، ولا تعد بورش ماكان هي السيارة الوحيدة المتضررة بهذا القرار من مجموعة فولكس واجن، حيث تم إلغاء أودي TT و R8 أيضاً، ولكن لبعض الأسباب الأخرى المختلفة.

على الرغم من توقف مبيعاتها في ربيع 2024 بالأسواق التابعة للاتحاد الأوروبي، إلا إنها سوف تستمر بالتواجد بالعديد من الأسواق العالمية الأخرى على الأقل حتى عام 2026 بجانب النسخة الكهربائية الجديدة كلياً والتي ستصل إلى خطوط الإنتاج بدءاً من عام 2024.

شاهد أيضاً:

المصدر: Automobilwoche

KIA Sales Tactical Al Jabr
Image of ask section link

اشترك بالقائمة البريدية

احصل على أخبار وأسعار السيارات أول بأول


Icon سيارات للبيع من أصحابها

مقالات ذات علاقة


برامجنا المميزة

مشاهدة الكل